الثلاثاء, 04 نيسان/أبريل 2017 10:55

الاتحاد الدولي لألعاب القوى يكشف تعرضه لاختراق إلكتروني

قال الاتحاد الدولي لألعاب القوى اليوم الاثنين ، إن قراصنة من مجموعة معروفة باسم "فانسي بيرز" ، اخترقوا خوادم الاتحاد عبر هجمة إلكترونية ووصلوا إلى بيانات طلبات عدد من الرياضيين بتناول مواد محظورة لأسباب علاجية.

وذكر الاتحاد في بيان رسمي "الاتحاد الدولي لألعاب القوى وقع ضحية لهجمة إلكترونية ، يعتقد أنها هدفت للمساومة على طلبات منح الإعفاءات لأغراض علاجية الخاصة برياضيين ، والتي كانت مخزنة على خوادم الاتحاد."

وجاءت تلك الهجمة الإلكترونية بعد نحو 6 أشهر من وقوع هجمة مشابهة على قاعدة بيانات الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا).

وأوضح الاتحاد أنه اكتشف دخول غير مرخص ، إلى الخوادم الخاصة به ، من قبل قراصنة في 21 فبراير / شباط الماضي ، وأنه جرى جمع البيانات التعريفية لطلبات منح الإعفاءات لأغراض علاجية وإعادة تخزينها في ملف جديد.

وتتيح تلك الطلبات لرياضيين ، استخدام مواد محظورة لأغراض علاجية ، وذكر الاتحاد أنه لا يعرف ما إذا كانت المعلومات الخاصة بهذه الطلبات سرقت أم لا؟.

وأشار إلى أنه جرى الاتصال بجميع الرياضيين الذين تقدموا بهذه الطلبات اعتبارا من عام 2012 .

وقال سيبستيان كو رئيس الاتحاد "الأولوية بالنسبة لنا ، للرياضيين الذين أمدوا الاتحاد بمعلومات وهم واثقون أنها ستكون آمنة وسرية."

وأضاف "نقدم لهم الاعتذار والتعهد التام بمواصلة القيام بكل ما بوسعنا من أجل حل الموقف والعمل مع أفضل المنظمات على مستوى العالم من أجل توفير بيئة آمنة قدر المستطاع."

الشبكات الاجتماعية

للإتصال

البريد الإلكتروني : contact@omriyadat.com

الهاتف التابث : 212537602822+

الهاتف النقال :212641177224+