الأربعاء, 06 نيسان/أبريل 2016 12:42

رئيس اتحاد ألعاب القوى الكيني متفائل بتفادي بلاده شبح الإيقاف بسبب المنشطات

يرى جاكسون تواى، رئيس اتحاد ألعاب القوى الكيني أن بلاده لن تعاقب بالإيقاف عن المشاركة في المنافسات الدولية، بعد النجاحات التي حققتها في برنامج مكافحة المنشطات.

وأشار جاكسون خلال بطولة لألعاب القوى للشباب في نيروبي إلى أن الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات "وادا" راضية عن التقدم، الذي حققته بلاده في برنامج مكافحة المنشطات.

وقال: "الحكومة أصدرت بيانا لوادا لتوضح التقدم الذي حققته في الالتزام بالقواعد، أعرف أنهم سيقبلون الوثائق التي أرسلت وأنهم راضون عن هذا النجاح".

ومن المقرر أن تعقد اللجنة المستقلة المنبثقة عن "وادا" اجتماعا في مونتريال لمناقشة الإصلاحات التي قامت بها كينيا وإصدار توصية خلال اجتماع مجلس إدارة الوكالة في 12 أيار / مايو المقبل.

ويواجه الاتحاد الكيني لألعاب القوى شبح الإيقاف، وهو ما قد يهدد وجود رياضييه في دورة الألعاب الأولمبية بريو دي جانيرو 2016، التي تنطلق في آب / أغسطس القادم.

يذكر أن 40 رياضيا كينيا تم إيقافهم منذ عام 2012 بسبب سقوطهم في اختبار الكشف عن المنشطات،كما تم فتح تحقيقات مع أربع قيادات رياضية بداعي ارتكاب مخالفات في هذا الشأن.

ويقضي ايزاك موانجي المدير التنفيذي للاتحاد الكيني لألعاب القوى فترة إيقاف لمدة 180 يوما، وهي العقوبة التي فرضها عليه الاتحاد الدولي للعبة بعد اتهامه بطلب أموال من بعض الرياضيين مقابل تخفيف العقوبات الموقعة عليهم بسب المنشطات.

أم الرياضات - د ب أ

 

الشبكات الاجتماعية

للإتصال

البريد الإلكتروني : contact@omriyadat.com

الهاتف التابث : 212537602822+

الهاتف النقال :212641177224+